كيفية الاستعداد للشتاء الروسي - نصائح للطلاب الأجانب المتقدمين

كيفية الاستعداد للشتاء الروسي - نصائح للطلاب الأجانب المتقدمين
© UrFU

هل تريد أن تدرس في روسيا، ولكن تخاف من البرد؟ ليس هنالك داع للخوف، أولًا روسيا بلد كبير وفيه مناطق مناخية مختلفة وثانيًا، يكفي أن تتبع بعض القواعد البسيطة، ولن يخيفك الصقيع.

الشتاء في روسيا هو وقت رائع من أوقات السنة، معظم الروس يحبون الشتاء ويسعدون بقدومه. فالثلج الأبيض المتلألئ والنزهات الشتوية المرحة والتزلج باستخدام الزلاجات والتزلج باستخدام المزلقة والتزلج باستخدام حذاء التزلج - كل هذا يجلب الكثير من السعادة. المناظر الطبيعية الشتوية جميلة جدا، ولا عجب أن الفنانين تغنوا بجمالها والشعراء العظماء كتبوا عنها. فالشاعر الروسي الشهير ألكسندر بوشكين، والذي، بالمناسبة، له جذور إثيوبية، قال: "البرد الروسي مفيد لصحتي".

بالمناسبة، فائدة الصقيع تؤكدها الأبحاث. على سبيل المثال، يعتقد العلماء من جامعة هارفارد أن درجات الحرارة المنخفضة مفيدة لجهاز القلب والأوعية الدموية، حيث تساعد البرودة على تنشيط دورة الدم، ويزيد تدفق الدم إلى من تدفق الدم إلى الأعضاء الداخلية والأوعية الدموية الدقيقة والشعيرات الدموية، مما يحسن من درجة تشبعها بالأكسجين.

TSU.jpg
© TSU

تمتد روسيا على مساحات شاسعة، لذا فإن أجزاء مختلفة من البلاد لها طقس مختلف. ويقع جزء كبير من البلد في المنطقة المناخية المعتدلة. ومع ذلك يمكن أن يكون الطقس في فصل الشتاء مختلفًا جدا بحسب المنطقة. على سبيل المثال، ووفقًا لبيانات المركز الروسي للأرصاد الجوية متوسط درجات الحرارة في فصل الشتاء في كل من موسكو و سانت بطرسبورغ -6 درجة مئوية، وفي نيجني نوفغورود -8 درجة مئوية و قازان -10 درجة مئوية و نوفوسيبيرسك -16 درجة مئوية و كالينينغراد -1 درجة مئوية وسيمفيروبول +2 درجة مئوية وفي  سوتشي +6 درجة مئوية. لكن على أية حال، لن تضطر إلى قضاء الكثير من الوقت في الهواء الطلق أثناء دراستك، بل في السكن الجامعي، وفي المباني التعليمية، وفي المحلات ووسائل المواصلات المدفأة جميعها بنظام التدفأة المركزية بشكل دائم. .

كيف تلبس في الطقس البارد

لدى الروس قول مأثور: "إن السيبيري ليس هو ذاك الشخص الذي لا يخاف من الصقيع، بل هو الشخص الذي يرتدي ملابس دافئة". وهذا صحيح بالفعل، إذ يجب أن تكون ملابس الشتاء فضفاضة ومتعددة الطبقات مما يساعد الشخص على البقاء دافئًا في البرد، يرتدي الروس سترات دافئة وبلوزات ضيقة مصنوعة من الصوف، الكشمير، الأنجورا وصوف الفليس. أما تحت السترة فيمكنك ارتداء تي شيرت بأكمام قصيرة أو طويلة. الملابس الداخلية العازلة منها، أما الملابس المخصصة لممارسة الرياضة أو للمشي الهادئ فلها خصائص مختلفة.

يمكنك إرتداء سترة مبطنة فوق السترة الصوفية من أجل دفء إضافي وبالطبع، من المهم جدًا اختيار الملابس الخارجية الجيدة. الأكثر ملاءمة سيكون ارتداء المعاطف الثقيلة أو معاطف الباركا. هناك العديد من العلامات التجارية المختلفة الآن في السوق الروسية، ولكن من الأفضل اختيار تلك المختصة في صناعة الملابس الشتوية. يمكن أن تكون حشوة الملابس طبيعية واصطناعية. ولكن بالمناسبة، العديد من العوازل الاصطناعية الحديثة تحمي من البرد أكثر فعالية بكثير من الزغب الطبيعي. من بين الأكثر حداثة تجد: تينسوليت و إيزوسوفت و خولوفايبير.

TSU_01.jpg
© TSU

يتم تأمين الحفاظ على الحرارة ليس فقط من قبل الحشوة، ولكن أيضًا من قبل الغشاء الرقيق الملتصق بالنسيج. المهمة الرئيسية للغشاء هي إنشاء والحفاظ على بيئة صغيرة مريحة تحت الملابس. من بين أنظمة الأغشية الأكثر شهرة نظام غشاء Gore-Tex، Triple-Point، Sympatex، و Ultrex. من الضروري جدًا شراء قبعة دافئة - يجب أن تغطي الأذنين، قبعة بيسبول غير مناسبة؛ وكذلك وشاح وقفازات.

عادة ما تقع مساكن الجامعة بالقرب من المباني التعليمية، لذلك لا تحتاج إلى وضع ملابس دافئة إضافية للتنقل بين مكانك والجامعة، إذ يمكنك أن ترتدي سترة مع قبعة للرأس ومعطف خفيف، ولن يكون هناك وقت كافي لتتجمد. إذا قررت الذهاب للتزلج على الزلاجات أو التزلج باستخدام حذاء التزلج أو التنزه لمسافة طويلة فمن الأفضل أن ترتدي ملابس دافئة وفي مثل هذه الحالات، يوصى بارتداء ملابس داخلية معزولة حراريًا وجوارب صوفية وملابس داخلية معزولة أو بنطال خاص للتزلج.

лэти.jpg © ETU "LETI"

ما هي الأحذية التي يجب أن ترتديها

كما قال القائد الروسي الشهير ألكسندر سوفوروف: أبق رأسك في البرد، وأقدامك دافئة. حول الجزء الأول من عبارة يوجد شيء من الشك لأن القبعة في البرد لا تقل أهميةً عن كل شيء آخر، لكن حول ما قيل عن القدم نتفق تماما. لذا من اللازم شراء أحذية دافئة ذات جودة، تأكد من أنها ليست ضيقة جدًا، وإلا ستتجمد قدميك بسرعة. ومن الجيد أن يكون من مغطى من الداخل بالفراء الطبيعي أو الصوف.

يجب أيضًا إيلاء الانتباه إلى نعل الحذاء، إذ أنه من الأفضل أن يكون مموجًا، مصنوع من مادة اللدائن الحرارية البولي يوريثين (أو من مواد ذات خصائص مماثلة)؛ مثل هذه الأحذية لا تنزلق عند المشي على الجليد. وبالمناسبة، فإن التكنولوجيات التي ذكرناها أعلاه لا تستخدم في إنتاج الملابس الخارجية فحسب، بل أيضًا في صناعة الأحذية. على سبيل المثال، الأحذية بغشاء Gore-Tex في البرد توفر الراحة والجفاف للقدمين.

أحذية (أوغغ) ستكون حلًا جيدًا للشتاء إنها دافئة، خفيفة، مريحة، سهلة الارتداء والخلع. هناك خيار آخر للأحذية الشتوية الغريبة بعض الشيء ولكن تضمن الدفء - أحذية روسية دافئة تقليدية مصنوعة من الصوف المُلبد (فالينكي). كان الروس يرتدوها في القرون الماضية، أما في هذه الأيام فنادرًا ما يرتدونها، فقط عندما يذهبون في العطل خارج المدينة. يتم الآن بيع وإصدار الأحذية الصوفية العصرية ( فالينكي) تكون مطرزة أو منقوشة أو مزخرفة. وتحتاج الأحذية الصوفية (فالينكي) إلى نعل مطاطي لكيلا تتبلل القدمين.

NSU.jpg
© NSU

ماذا يمكننا أن نأكل ونشرب في الشتاء

ليس من المهم فقط أن ترتدي ملابس دافئة في الطقس البارد، وإنما من المهم أيضًا أن تتناول الطعام بشكل صحيح. بالمناسبة، أحد مزايا الشتاء هو أنه يمكنك أن تأكل جيدا دون الخوف من السمنة لانه في الطقس البارد تتسارع عمليات الأيض في الجسم. ابدأ يومك بإفطار ساخن. يحب الروس أكل العصيدة في الصباح: وهي عادةً ما تكون من دقيق الشوفان أو الأرز أو السميد أو الدخن، وكذلك فطائر الجبن أو البيض المقلي. أما على الغداء من الجيد تناول حساء ساخن سميك.

كما لا تنسى المشروبات الساخنة: الكاكاو والشاي بالليمون والعسل والنبيذ الساخن مع الفواكه والسكر – يمكن صنعه تماما من غير كحول بخلط الكرز الساخن أو عصير العنب والتوابل والفواكه. يمكنك أيضا إعداد وغلي مشروب روسي تقليدي من التوابل والأعشاب – "سبيتين" الساخن. يتم إعداده على النحو التالي: تحتاج إلى إذابة العسل في الماء المغلي ومن ثم إضافة التوابل (القرنفل، القرفة، الينسون، الفلفل الأسود، الهيل والنعناع الجاف) وبعدها يغلى المزيج لمدة 10 دقائق. بالمناسبة، هذا الشراب ليس فقط يساعد على منحك الدفء وإنما له أيضًا خصائص علاجية، فهو يساعد في علاج نزلات البرد.

بالمناسبة، يمكن في روسيا أن يقدموا لكم النصيحة التالية: "للحفاظ على الدفء في البرد – تحتاج إلى شرب الفودكا على سبيل المثال"، نحن لا ننصح بفعل هذا، الكحول توسع الأوعية وتعطي بالفعل شعورًا بالحرارة، لكن ليس لفترة طويلة، في نهاية الأمر قد يحدث بعد شرب الفودكا إنخفاض حاد في درجة حرارة الجسم.

RUDN.jpg
© RUDN

كيف تحمي البشرة من البرد

إذا حل الصقيع القارص لا تنس دهن وجهك بواسطة مرهم واقي قبل الخروج من المنزل فهذا سيمنع البشرة من التقشر. يجب القيام بذلك قبل ساعة من الخروج من المنزل، إما المرهم المرطب فهو لا ينفع اذا يجب أن يكون المرهم دهنيًا بما فيه الكفاية، يمكنك استخدام مرهم أطفال عادي يمكنك العثور عليه في أي صيدلية، وهو رخيص الثمن. احمل معك أيضًا مرطب شفاه فهو سيحمي شفتاك من الريح ومن التشقق.

كما ترون، ليس من الصعب الاستعداد للبرد. ليس هناك حاجة للخوف من الصقيع، فكل الطلاب الأجانب يتكيفون في روسيا بسرعة، وحتى أن العديد منهم يندمجوا مع التقاليد الروسية وفي كانون الثاني/ يناير يشاركون في فعالية عيد الغطاس من خلال الغطس في الماء المتجمد مع الروس. ويعتقد أن الماء في هذا اليوم له خصائص علاجية. بالمناسبة، لم يحدث وأن مرض شخص ما بعد مثل هذه الفعالية - كل ذلك لأن الإستحمام منظم وفقا للقواعد. وفي الشتاء هناك العديد من الأعياد الأخرى وأهما عيد رأس السنة وعيد الميلاد ويوم الطالب وعيد مسلنيتسا وهكذا فأنك لن تشعر بالملل. وبالإضافة إلى ذلك، يبدو في هذا الوقت من السنة كل شيء جميل جدُا، سواء في المدن أو في الطبيعة.

ويُقر العديد من الطلاب الأجانب في الجامعات الروسية بأنهم وقعوا في حب الشتاء الروسي، ويسمون الثلج بالمعجزة الحقيقية. تعال وشاهد كل شيء بنفسك!

مشاركة
عدم إظهار مرة أخرى
أرسل طلب إلى الجامعة الروسية مجانًا وبدون وسطاء!