انطباعات الطلاب الأجانب

ميزات الدراسة في روسيا بالنسبة للأجانب
© MEPhI

حميد العوين، الأردن,

الجامعة الوطنية للأبحاث النووية "ام اي اف اي"

خضعت للتدريب العملي في محطة حقيقية للطاقة النووية

لماذا قررت أن أدرس الدراسة العليا في جامعة "ام اي اف أي"؟ أولًا، روسيا في الأصل من أوائل من قام بتطوير العلوم النووية، وبالتالي فقد تراكمت خبرة واسعة في هذا المجال في البلاد. ثانيًا، عامل مهم هو تاريخ وتصنيف الجامعة الوطنية للأبحاث النووية "ام اي اف اي". وعلاوة على ىذلك إلى ذلك فإن الجامعة لديها علاقات وثيقة مع مجموعة شركات "روس اتوم" التي تعتبر واحدة من أكبر الشركات في سوق الصناعة النووية في العالم.

في البداية كان من الصعب التأقلم – لغة مختلفة، ثقافة جديدة. ولكن تدريجيًا تعودت على ذلك وأصبح لدي العديد من الأصدقاء والمعارف. وبالإضافة إلى ذلك فقد تم تدريسنا اللغة الروسية في الجامعة وفي نهاية المطاف أتقنتها. وبالتأكيد فقد لعب المعلمون دورًا كبيرًا في ذلك. وبشكل عام أريد أن أوكد على مهنيتهم العالية المستوى، فضلًا عن ذلك أشكر مشرفي العملي، فقد ساعدني في العمل على مشروعي. في الجامعة يوجد كل ما تحتاجه للانخراط في البحث العلمي، إذ يمكنك هنا تنفيذ العمل البحثي مهما كانت صعوبته، فالمختبرات مُجهزة تجهيزًا جيدًا ويتم تحديث المعدات باستمرار. وتستضيف جامعة "ام اي اف أي" بانتظام المؤتمرات العلمية التي يحضرها الطلاب الأجانب.

يختلف النظام الروسي للتعليم بشكل عام عن الأنظمة المستخدمة في معظم بلدان العالم، وهذا له مزاياه. فالدراسة في جامعة "ام اي اف أي" منحتني معرفة واسعة في مجال الطاقة النووية، هنا تعلمت استخدام طرق جديدة لحل المشاكل العلمية والتقنية. كما خضعت للتدريب العملي في محطة كهربائية نووية حقيقية ورأيت كيف يتم تطبيق التكنولوجيا. والآن سوف أكون قادر على المشاركة في مشروع بناء أول محطة للطاقة النووية في الأردن. وبالطبع فأنا أنصح الجميع بالدراسة في في جامعة "ام اي اف أي". وأنا غير نادم أبدًا على ذلك.

مشاركة

الانطباعات

وهاب خاسيري، إيران
«لقد تعودت على الحياة في روسيا خلال أسبوع»
قراءة بشكل كامل
محمد وهاب علاء، مصر
«أدرس في إطار برنامج "تكنولوجيات قاعدة البيانات" باللغة الانكليزية»
قراءة بشكل كامل
يعقوب بيريقدار، سوريا
«أحب روسيا، توجد هنا العديد من الفرص»
قراءة بشكل كامل
أحمد الخلف، سوريا
«تكاليف السكن والمعيشة في روسيا هي في الحد الأدنى»
قراءة بشكل كامل
مهند الحمرا، العراق
«في سيبيريا الناس ودودون، أشعر بالراحة معهم، لقد وجدت الكثير من الأصدقاء»
قراءة بشكل كامل
حميد العوين، الأردن
«خضعت للتدريب العملي في محطة حقيقية للطاقة النووية »
قراءة بشكل كامل
يوسف ميمي، المغرب
«المناخ هنا جيد – لا توجد تلك الحرارة الشديدة كما هو الحال لدينا في المغرب»
قراءة بشكل كامل
هادي أحمد الساعدي، العراق
KFU
«قازان مدينة جميلة تتعايش فيها الديانات المختلفة بسلام»
قراءة بشكل كامل
فروح رازافينيا، إيران
«سوف تجد كل شيء لمن يريد أن يصبح عالمًا حقيقيًا»
قراءة بشكل كامل
أحمد ابراهيم، مصر
TPU
«روسيا لديها مدرسة طاقة قوية، يقدمون هنا المعارف الأساسية»
قراءة بشكل كامل
سوزان شحود، سوريا
«سمعت أنهم يقدمون تعليمًا جيدًا هنا، وهو بالفعل كذلك»
قراءة بشكل كامل
إبراهيم الأيميرا، العراق
«كان قرار الدراسة في روسيا واحداً من أفضل القرارات في حياتي»
قراءة بشكل كامل
وليد خورم، أفغانستان
«كان والدي يقول لي دائماً إن الروس هم أناس طيبون وودودون. والآن لقد رأيت ذلك نفسي!»
قراءة بشكل كامل
الدراسة في روسيا جاءت مطابقة تماماً لتوقعاتي
«الدراسة في روسيا جاءت مطابقة تماماً لتوقعاتي»
قراءة بشكل كامل
ناصر صقر صادق سلام، اليمن
«لقد نصحني الأصدقاء بالدراسة في روسيا»
قراءة بشكل كامل
كاميليا نبيل بكر الجوادي، الأردن
«يوجد في روسيا الأساتذة الأفضل»
قراءة بشكل كامل
عبد القادر قيس، سوريا
«لقد قضيت حياة طلابية ممتعة»
قراءة بشكل كامل
عدنان محمد جورية، سوريا
«في روسيا العديد من البرامج التي تسمح لك باكتساب المهارات الطبية المهنية.»
قراءة بشكل كامل
أحمد أيمن أبو غازل، الأردن
«في المستقبل أرى نفسي خبيرًا مهمًا جدًا في مجال الفيزياء النووية»
قراءة بشكل كامل
عبير أبو دان، فلسطين
«الدراسة في روسيا ليست بالأمر السهل، لكنها هدفي»
قراءة بشكل كامل
عدم إظهار مرة أخرى
أرسل طلب إلى الجامعة الروسية مجانًا وبدون وسطاء!